قاعدة الـ 5 ساعات للتعلم

| تنمية بشرية |

قاعدة-ال-5-ساعات-للتعلم

في عمر العاشرة ترك بينجامين فرانكلين التعليم الرسمي ليساعد والده ويصبح وريثه في عمله وعندما بلغ مرحلة المراهقة لم يظهر عليه أي بوادر لموهبة ما إلا حبه الشديد للكتب

وبعد موته بحوالي نصف قرن أصبح أكثر الرؤساء الأمريكيين إحترامًا بين الناس وكان أحد المخترعين العظام وأحد أكبر مؤلفي لكتب وأحد أكبر رواد  الأعمال نجاحًا

ما الذي حدث في مرحلة ما غير حياة فرانكلين ليصبح بهذا الشكل في العالم ؟؟

الاجابة على هذا السؤال ستستطيع التوصل إليها من هذا المقال..

قاعدة ال 5 ساعات:

عندما كان بينجامين فرانكلين في مرحلة المراهقة كان يستثمر في نفسه ساعة من وقته التزم بها لكي يتعلم شئ ما 5 ساعات في الاسبوع

وقت فرانكلين للتعلم كان يتضمن:

– الاستيقاظ باكرًا للقراءة والكتابة.

– كتابة بعض الأهداف الشخصية وتتبع الننتائج.

– التحدث إلى أشخاص في مثل عقليتك مليئين بالحماس والتحدي وحب العلم لتتطور معهم ويتطورون معك.

– محاولة تحويل أفكاره إلى أفعال.

– كتابة كل الاسئلة والفضول الذي يملأ عقلك.

قاعدة الـ 5 ساعات البسيطة بالنسبة لفرانكلين على مدى الوقت تعد هي الأكثر ذكاءًا والأكثر نجاحًا مع الأشخاص حيث أنها تجعلهم أكثر التزامًا بما بفعلون أكثر اصرارًا عليه.

وورن بافيت أحد أكبر المستثمرين في العالم، كان يقضي ما بين 5 إلى 6 ساعات كل يوم في قراءة 5 جرائد و 500 صفحة من التقارير. وبيل جيتس يقرأ 50 كتاب في السنة ويحاول مارك زوكربيرج أن يقرأ على الأقل كتاب واحد كل أسبوعين وإلون ماسك شب على تصفح كتابين كل يوم طبقًا لما قاله أخوه وأوبيرا ونفري أعدت نجاحها لقدرتها على قراءة الكثير من الكتب حيث أن الكتب هي ما تعطيها جواز سفر للحرية..

التعليق


*