التعليم الأكاديمي لسيرة النبيّ(ص) في باكستان

| أخبار عامة |

  تخطّط جامعة “العلامة محمد إقبال” المفتوحة في العاصمة الباكستانية “إسلام أباد”، لتنظيم برنامج لتعليم سيرة النبيّ الأكرم(ص) وتعاليمها.

فقد تمّ الإعلان عن التعليم الأكاديمي لسيرة النبيّ(ص) وتعاليمها من قبل البروفیسور “شاهد صديقي”، نائب رئيس جامعة العلامة إقبال المفتوحة في العاصمة الباكستانيّة “إسلام أباد”، في الحفل الختامي لمؤتمر “سيرة النبيّ(ص)” الدّولي.

وصرّح صديقي: “بموجب هذه الخطة، سيحصل كلّ من طلاب الماجستير والدّكتوراه على فرصة للبحث عن سيرة النبيّ(ص) بشكل تخصّصي”.

وأضاف: “سوف يعقد مؤتمر سيرة النبيّ(ص) الدولي سنوياً، كما سوف يتمّ ترتيب وتنظيم مؤتمر خاصّ للتركيز على أحاديث النبيّ(ص) وبيان أهميّتها”.

وتابع صديقي: “إضافة إلى ذلك، سوف يقام حفل الجائزة السنويّة لأفضل كتاب في مجال السيرة النبويّة، كما سيتمّ إصدار مجلّة خاصّة بالدّراسات الإسلاميّة”.

ولفت نائب رئيس جامعة العلامة إقبال المفتوحة، إلى أنَ مؤتمر السّيرة النبوية عقد لمدّة يومين عشيّة عيد ميلاد النبي(ص) في جامعة العلامة إقبال المفتوحة في العاصمة الباكستانية “اسلام أباد”.

وأكّد “مختار أحمد”، رئيس لجنة التّعليم العالي في باكستان، خلال الكلمة التي ألقاها في هذا المؤتمر، أهمية أداء المؤسّسات التعليمية والأساتذة والعلماء، في تحفيز جيل الشباب على متابعة الطريق الصّحيح، كما جاء في القرآن الكريم والسنّة النبويّة.

ويأمل القيّمون على الشأن الأكاديميّ، أن تسهم هذه الخطوات في مزيد من التوعية المطلوبه للجيل الصّاعد، في ظلّ أجواء التطرف التي تعاني منها البلاد والمنطقة.

التعليق


*